أخبار الاتحاد
27/10/2015
12:17 pm
جائزة زايد للكتاب تعلن القائمة الطويلة للمرشحين في فرع "الآداب "
ضمت القائمة الطويلة للمرشحين في "فرع الآداب" بالدورة العاشرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب، 15 عملاً من أصل 270 عملاً، وينتمي مؤلفوها إلى 19 دولة عربية بحسب ما أعلنت الجائزة اليوم الثلاثاء.

22/10/2015
11:10 am
مكتبة الإسكندرية تحتضن المعرض العالمي 'ألف اختراع واختراع'
إبراهيم محلب: المعرض يُظهر فترة مضيئة في تاريخ الحضارة الإسلامية، حيث ازدهرت العلوم والمعارف وقدم المسلمون إسهامات بالغة الأهمية.

20/10/2015
8:14 pm
مُحكّمو 'زايد للكتاب' يستعدون
إغلاق باب الترشيحات للدورة العاشرة في 6 فروع، واستمرار استقبال الأعمال في فروع 'الثقافة العربية في اللغات الأخرى'، 'النشر والتقنيات'، و'شخصية العام الثقافية'.
مساحة إعلانية
كتب الإتحاد
الأدب الرقمي بين النظرية والتطبيق.. تاليف: د جميل حمداوي
بحث محكم للدكتورة. عايدة حوشي- جامعة عبد الرحمن ميرة، بجاية/ الجزائر نشر في مجلة سمات الصادرة عن جامعة البحرين. لقراءة البحث يرجى تنزيل ملف الـ PDF المرفق
تحدث الكتاب عن الإنترنت وهو يحس بالانتماء إلى مجتمعه الافتراضي، لا يستغني عن الاستجابة الواقعية لمجتمعه الرقمي، ووضع مثالا على ذلك: المجتمع الفايسبوكي وتوازن الشخصية الفايسبوكية التي هزت المجتمعات العربية.
ملخص البحث : يتناول البحث بالدراسة النصَّ الأدبي الذي يتواصل به المبدعون عبر تقنية الهواتف النقالة، وأخص بالتحديد تقنية الرسائل النصية الـ (sms )،التي باتت في زمننا حاجة ثقافية لا يمكن تجاهلها بحال؛ حيث جمعت الدراسة عدداً من نصوص الهاتف النقال لكبار الأدباء في المملكة العربية السعودية كالشاعر محمد الثبيتي، وعبد الله الصيخان، وأحمد قران، وحسين النجمي، والقاص ناصر الجاسم، وظافر الجبيري وغيرهم ،وهي أسماء لها حضورها الأدبي ومؤلفاتها الكتابية، بيد أنهم تجاوبوا مع عصرهم، وتواصلوا عبر هذه التقنية بنصوص أثبتتها الدراسة ووثقتها من خلال ما يعرف بتفاصيل الرسالة، وأخضعتها للعمل النقدي. والبحث يطرح رؤية تبرهن على تعددية مصادر التلقي في زمن التقنية؛ مما يجعل الناقد المهتم يتنبه إلى تقري النص الأدبي في مصادره المتعددة. يتناول الفصل الأول من الدراسة، جانب التشكيل الشعري والنثري لهذا الخطاب؛ إذ يتواصل المبدعون عبر هذه التقنية بألوان من الإبداع؛ شعرية تكتب على الإيقاع التناظري، والتفعيلة، وقصيدة النثر، أونثرية على ألوان كالقصة القصيرة جداً، والخاطرة الأدبية؛ ولعل من الطبيعي بداية أن تتحرك التجربة وفق الأنساق الإبداعية المعهودة، بيد أن هذه التقنية تلقي بظلالها على صناعة النص وتوجيهه، وتصبغه بسمات خاصة تجعل منها خطابا تسعى الدراسة إلى كشف سماته . أما الفصل الثاني؛ فيتحدث عن الأنماط التكوينية لخطاب الـsms الإبداعي، حيث فصلت فيها الدراسة، ودعمتها بالشواهد الإبداعية ، ومن أمثلة هذه الأنماط: النمط المتفرع ،والنمط المرتبط،ونمط المناسبات والنمط الاقتباسي، ونمط الرسائل التجارية . ويتناول الفصل الثالث الحديث عن بعض المظاهر الأسلوبية في الخطاب . والبحث يسعى في عمومه إلى مقاربة نقدية تتماس مع حركة النص الإبداعي ومجالاته التقنية المتعددة؛ لكشفها وتقديمها للدراسة، ووضعها على المحك النقدي؛ كقيمة أدبية سريعة النهاية بتلفيات التقنية المعروفة .ولاشك أن اقتراب النقاد منها يعني خلودها وحضورها كشاهد يمثل جزءاً أراه مهماً في حركة الأدب المعاصر . د.عبد الرحمن بن حسن المحسني جامعة الملك خالد، قسم اللغة العربية
رسالة ماجستير
القصة القصيرة جدا تصورات جديدة تجيب عن تساؤلات القارئ المهتم بهذا الشكل الإبداعي
قراءات في السرد العربي المعاصر
12
شات
شات
صقيع
صقيع
ظلال الواحد
ظلال الواحد
مساحة إعلانية