أخبار الاتحاد
27/10/2015
12:17 pm
جائزة زايد للكتاب تعلن القائمة الطويلة للمرشحين في فرع "الآداب "
ضمت القائمة الطويلة للمرشحين في "فرع الآداب" بالدورة العاشرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب، 15 عملاً من أصل 270 عملاً، وينتمي مؤلفوها إلى 19 دولة عربية بحسب ما أعلنت الجائزة اليوم الثلاثاء.

22/10/2015
11:10 am
مكتبة الإسكندرية تحتضن المعرض العالمي 'ألف اختراع واختراع'
إبراهيم محلب: المعرض يُظهر فترة مضيئة في تاريخ الحضارة الإسلامية، حيث ازدهرت العلوم والمعارف وقدم المسلمون إسهامات بالغة الأهمية.

20/10/2015
8:14 pm
مُحكّمو 'زايد للكتاب' يستعدون
إغلاق باب الترشيحات للدورة العاشرة في 6 فروع، واستمرار استقبال الأعمال في فروع 'الثقافة العربية في اللغات الأخرى'، 'النشر والتقنيات'، و'شخصية العام الثقافية'.
مساحة إعلانية
غرف ومرايا بين سحر الرابط وشغف الرواية
غرف ومرايا بين سحر الرابط وشغف الرواية
غرف ومرايا  بين سحر الرابط وشغف الرواية

يتعدى دور الرابط تأمين المرور من عقدة معلوماتية إلى أخرى ليطلع سرديا بأدوار متعددة تتحكم في بناء الشخصية وتناميها، وربط الأحداث وتشعبها، والتحكم في الحبكة مؤثرا بذلك على البناء وطرائق التشكل الفني وعلى العوالم الدلالية لذلك يعد الأداة الأساس التي تكون بها عالم غرف ومرايا متكورا.. متعددا، ومتشعبا، ومختلفا سائرا نحو اكتماله بنقصه. وارتباطه بانفصاله، وتوحده بتشتته راسما دهاليز مسارات تتداخل متقاطعة في ارتباطها بالشبكة. فأصبح بالترابط مرآة وظل مرآة، وذاكرة مخترقة بالظلال، وما الرابط إلا ظل يرتبط بأصل هو ظل.
إن غرف ومرايا في انكتابها شبكيا اختارت أن تكون مترابطة محاكية الحقيقة حين ارتباطها بالوهم، والذات حين ارتباطها بآخرها ..شبيهها أو معاكسها، والفكرة حين حدسها للبوسها.

إنها عوالم متشظية تروم تحقيق ارتباطها وانسجامها عبر خيط وعقدة..هي: الرابط؛ بما هو إجراء سردي..بلاغي ومعلوماتي يساهم في بناء الخطاب والعوالم التي يصبح معها السرد خريطة جذمورية.. حيث تلتقي المسارات وتلتف، وتتمرأى القصص راسمة في ترابطها حكاية الإنسان ما بين مرآة وذاكرة.... للمرآة صفاؤها، غبشها وغوايتها. وللذاكرة التواءاتها وسراديبها..لتتلاقى المصائر، وتشتد الحبال ثم ترتخي.. وما الحكاية إلا الإنسان وما الربط والترابط إلا حبال بها نتمسك، ومراسي ثابتة بها نستحكم..  وهذا هو حال غرف ومرايا فأحيانا تكون إعصارا مقتلعا.. دهشة مطلة أو رفة فراشة.. وأحيانا ترمي بالمتواضع والمتفق عليه، وبأثواب حشمتها وتاء أنوثتها وبفحولتها أيضا لتكون هي الكتابة: لحظة ما مقتطعة من الحياة..من الزمن.. من المرايا.. من الذاكرة بكل حدتها وملمسها الأملس أو الخشن، ومن النفس بنورانيتها، وشفافيتها، ظلمتها والتباسها..تعاليها وشهوانيتها، قوتها وضعفها منبنية بمسارات ومدارات مما سهل الربط بين المصائر والشخصيات والأحداث المتصلة والمنفصلة، المختلفة والمشابهة، الماضوية والآنية، الحلمية والاستيهامية، الواقعية والدخانية..المنسربة؛ فخالد، مثلا،  هو قاطع الطريق الصغير الذي كان يخيف "نادية" في ذهابها ورجوعها من المدرسة وهو من كان يرجع للبيت مسرعا كي يستمع لحكايا الجد وهو من التقاها فجأة وسحرها، وأسرته وهو من احتجزه الزوج " سعيد"، عميد الشرطة وحاول أن يلفق له التهم.

إنها الحياة ما بين مرغوب، ومنبوذ، ومكتوب تلتف لتعقد عراها ثم ترتخي ما بين مسارات ومدارات، مسارات تجعل القصص تكبر، وتتسع بالرمز والإيحاء والربط والترابط كتقنية ورؤيا للوجود، وكمحاولة عيش، وحلم متحقق ومجهض يُتوسل بها لجعل القصة المترابطة تخترق حدود الرواية مستخدمة تقنياتها الأساس كـــ: 

Ø  الكثافة والرمز

Ø  الرابط.

Ø  المسارات.

Ø  المدارات.

لتكتب الـــــــــــروايــة وتجعلها تنكتب ما بين رابط وأنملة..مسار ومدار وكثافة  بها تختلق العوالم وتخترقها ناظرة إليها بعين نملة.

وفي النهاية نشير إلى أن المسارات والمدارات كما يشير إلى ذلك الدكتور "إسماعيل شكري" : "مفهوم وارد في التحليل المعرفي حيث كلما انتهى مسار بدأ مدار يعود إلى القصة الأولى فينميها.. ثم المسار الثاني عند انتهائه يعود بواسطة مدار جديد إلى القصة الثانية وهكذا....تتشكل قصص غرف ومرايا المترابطة بمسارات ومدارات".

  وتحية لكل قارئ شغوف..ولكل الأزارقة الخوارج وإليك أنت أيها، السارد الأزرق، من تراقبنا في غفلة..

 

د. لبيبة خمار

كتبت بواسطة : لبيبة خمار    24/09/2017
التعليقات

لا يوجد تعليقات

 
اضف تعليقك
الإسم الكامل
العنوان
المحتوى
 
شات
شات
صقيع
صقيع
ظلال الواحد
ظلال الواحد
مساحة إعلانية